• By Sharon Theimer

تركيبة السائل الأيوني توصل العلاج الكيميائي للأورام بشكل متماثل مع تدمير الأنسجة السرطانية

16 فبراير 2021
حقنة وقارورة

مدينة فينيكس، ولاية أريزونا —  أبلغ فريق مايو كلينك، بقيادة الدكتور رحمي أوكلو، دكتور الطب، الحاصل على الدكتوراه، اختصاصي الأشعة الوعائية والتدخُّلية في مايو كلينك، بالتعاون مع سمير ميتراجوتري، الحاصل على الدكتوراه، من جامعة هارفارد، بتطوير تركيبة سائل أيوني جديدة تقتل الخلايا السرطانية وتسمح بالتوزيع المتماثل لأي من أدوية العلاج الكيميائي في أورام الكبد والأورام الصلبة الأخرى في المختبر. ويمكن لهذا الاكتشاف أن يحل مشكلة لطالما تخللت توصيل الأدوية للأورام، كما يوفر أملًا جديدًا لمرضى سرطان الكبد الذين ينتظرون إجراء عملية زراعة كبد. وقد نُشرَت النتائج ما قبل السريرية للدراسة في مجلة ساينس ترانزيشونل ميديسن.

ويقول الدكتور أوكلو، مؤلف الدراسة ومدير مختبر المداواة طفيفة التوغل التابع لمايو كلينك، إن توصيل الأدوية بشكل متماثل للأورام غالبًا ما يكون مليئًا بالتحديات. وتلك مشكلة يسعى هو وفريق البحث إلى حلها، خاصة بالنسبة لمرضى سرطان الكبد الذين ينتظرون إجراء الزراعة.

ويتابع الدكتور أوكلو إن الجرعات العالية من الأدوية تُستخدم غالبًا لتشجيع توصيل الأدوية إلى الورم، وقد تؤدي هذه الجرعات العالية إلى سمية كبيرة. ويقول: "إذا لم يستطع الدواء اختراق الورم والبقاء فيه، فلن يتمكن من القيام بعمله".

ويشمل العلاج الحالي الفصل، والذي يتضمن تسخين الورم أو تبريده أو حقن جزيئات مشعة في شرايين الورم لتدمير الخلايا السرطانية وإبقاء المرضى ضمن معايير الزراعة. "يمكن إجراء الفصل بالموجات الميكروية وحرق الورم فعليًا، ولكن هذا ليس متاحًا غالبًا إذا كان الورم قريبًا من القلب أو أي أماكن مهمة أخرى. ويضيف الدكتور أوكلو أنه في بعض الأحيان يكون من الصعب العثور على تدفق الدم إلى الورم لحقن الجزيئات المشعة".

وطوَّر الدكتور أوكلو وزملاؤه سائلًا أيونيًا - في الأساس ملح في حالة سائلة- كطريقة بديلة لإيصال الأدوية إلى الأورام من خلال حقن إبرة موجّهةً بالموجات الفوق صوتية. بمجرد الحقن، يقول المؤلفون إن السائل الأيوني قام بترسيب أدوية العلاج الكيميائي بشكل متماثل، مما أدى إلى قتل الخلايا السرطانية بينما يبتلع السائل الأورام.

وقد أفاد الباحثون أن هذا النهج كان ناجحًا في الدراسات ما قبل السريرية باستخدام أورام بشرية تم استئصالها حديثًا في المختبر وأورام كبد في نماذج حيوانية. بالإضافة إلى ذلك، أفاد المؤلفون أن العلاج الكيميائي ظل في المنطقة المستهدفة طوال فترة التجربة التي استمرت 28 يومًا.

في حين أن الأدوية غالبًا ما تبتعد بسرعة عن موضع الحقن المباشر في الأورام أو من التوصيل الوريدي القياسي للعلاج الكيميائي عبر أوردة الذراع، فإن السائل الأيوني، والذي يسميه المؤلفون "عاملًا نشطًا محليًا لعلاج الورم والقضاء عليه" (LATTE)، شجّع أيضًا اختراق الخلايا المناعية للبيئة الميكروية للورم. قد يلعب هذا دورًا في توصيل العلاج المناعي للأورام الصلبة. ويقول الباحثون إن هذا يمكن أن يحل التحديات الحالية، خاصة في سرطان الخلايا الكبدية - الشكل الأكثر شيوعًا لسرطان الكبد - حيث تكون زراعة الكبد هي العلاج. 

"السوائل الأيونية هي مجموعة من المواد متنوعة الاستخدامات بشكل استثنائي. في مختبرنا، أثبتنا بالفعل أن لديها القدرة على التغلب على مجموعة متنوعة من الحواجز البيولوجية داخل الجسم لتوصيل الأدوية. وفي هذه الدراسة، بيَّنَّا تطبيقًا جديدًا للسوائل الأيونية يتمثل في إيصال أدوية العلاج الكيميائي لورم الكبد، كما يقول الدكتور ميتراجوتري.

ويقترح المؤلفون أن العامل النشط محليًا لعلاج الورم والقضاء عليه قد يعمل عبر طرق متنوعة، ومن المقرر أن تتوسع الدراسات المستقبلية في هذه النتائج ما قبل السريرية. وقد تفحص الجهود المستقبلية أدوية علاج كيميائي إضافية، وتأثيرات عوامل العلاج المناعي والتأثيرات على البقاء على قيد الحياة بشكل عام، وتتضمن تحليلًا مفصلًا للتأثيرات المناعية المحلية وعلى كافة أنحاء الجسم لهذا التدخل التجريبي.

بالإضافة إلى الدكتور أوكلو، يشمل مؤلفو مايو كلينك: المؤلف الرئيسي حسن البدوي، دكتور الطب؛ وزفو تشانغ، دكتور الطب؛ وعزت ألتون، دكتور الطب؛ وجينجي هو، الحاصل على الدكتوراه؛ وليلى جمال. المؤلفون من جامعة هارفارد هم كيلي إبسن، حاصلة على الدكتوراه، وإيدن تانر، حاصل على الدكتوراه، بالإضافة إلى الدكتور ميتراجوتري.

موّلت المعاهد الوطنية للصحة هذه الدراسة. الأطباء أوكلو والبدوي ومتراجوتري أعلنوا أنهم المخترعون لطلب براءة اختراع قدمته مايو كلينك يغطي تكوين العامل النشط محليًا لعلاج الورم والقضاء عليه وتطبيقه. تم تدوين قائمة كاملة بالإفصاحات في الدراسة.

للصحفيين: تتوفر مقاطع صوتية صالحة للبث مع الدكتور أوكلو (باللغة الإنجليزية) خلال حديثه عن بحث تركيبة السائل الأيوني ومقاطع صوتية بجودة مخصصة للبثّ في قائمة التنزيلات في نهاية المنشور باللغة الإنجليزية. يرجى إرجاع المصدر إلى: "رحمي أوكلو، دكتور الطب، الحاصل على الدكتوراه. / علم الأشعة التدخُّلي / مايو كلينك".

###

نبذة عن مايو كلينك
مايو كلينك هي مؤسسة غير ربحية تلتزم بالابتكار في الممارسات السريرية والتعليم والبحث وتوفير التعاطف والخبرة لكل مَن يحتاج إلى الاستشفاء والرد على استفساراته. تفضَّل بزيارة شبكة مايو كلينك الإخبارية لمعرفة أخبار مايو كلينك الأخرى.

جهات الاتصال الإعلامية:

  • جولي جانوفسكي ماسون، مكتب العلاقات العامة بمايو كلينك، البريد الإلكتروني: newsbureau@mayo.edu
  • إيثان جروف، مكتب الشؤون العامة في مايو كلينك، البريد الإلكتروني: newsbureau@mayo.edu