• By Sharon Theimer

باحثو مايو كلينك يحددون الجين المسؤول عن ورم الخلايا البدائية العصبية

18 فبراير 2021
طفلة مريضة بخط وريدي في يدها نائمة على سرير المستشفى مع شخص بالغ يمسك بيدها للراحة

مدينة روتشستر، ولاية مينيسوتا- توصّلت دراسة جديدة أجراها باحثو مايو كلينك إلى أن جين عدم استقرار الكروموسومات، الجين USP24، غالبًا يكون غير موجود لدى الأطفال المصابين بورم الخلايا البدائية العصبية، وهو شكل عنيف من سرطان الدماغ في مرحلة الطفولة. وتوفر النتائج نظرة متعمقة هامة حول ظهور هذا المرض. كما نُشرت الدراسة في قسم أبحاث السرطان في مجلة الجمعية الأمريكية لأبحاث السرطان.

"ورم الخلايا البدائية العصبية هو سرطان شديد يصيب الأطفال الصغار حصرًا تقريبًا" - كما يقول بول غالاردي، دكتور الطب، اختصاصي الدَّمَويات والأورام لدى الأطفال في مايو كلينك. وعلى الرغم من استخدام أساليب العلاج المتعددة، يقول الدكتور غالاردي إن العديد من الأطفال يموتون بسبب هذا المرض كل عام.

وللتعرف على أساليب علاجية جديدة، قام الدكتور غالاردي وزملاؤه بفحص دور مجموعة من الإنزيمات المعروفة باسم إنزيمات إزالة اليوبيكويتين في هذا المرض. لقد اختاروا هذه العائلة من الإنزيمات لإمكانية استهدافها باستخدام العلاج الدوائي.

يقول الدكتور غالاردي: "لا يُعرف سوى القليل عن دور إنزيمات إزالة اليوبيكويتين في ورم الخلايا البدائية العصبية. لقد استخدمنا نهجًا حاسوبيًا لتحديد تأثير الجين - سواء كان كبيرًا للغاية أم صغيرًا للغاية - على نتيجة مجموعة متنوعة من السرطانات البشرية لتحديد إنزيمات إزالة اليوبيكويتين التي قد تلعب دورًا في علاج ورم الخلايا البدائية العصبية".

واستخدم الدكتور غالاردي وفريقه هذه الطريقة لتحديد جينين - الجين USP24 والجين USP44 - لهما الاحتمال الأكبر في التأثير على نتائج المرضى الصغار المصابين بورم الخلايا البدائية العصبية. ويقول: "لقد كانت تلك الجينات هي الأكثر ارتباطًا لكونها مهمة في الانقسام الدقيق للخلايا".

ويقول الدكتور غالاردي إن فريقه وجد أن الجين USP44 يلعب دورًا مهمًا في انقسام الخلايا ويرتبط بنتائج سيئة لسرطان الرئة. لذا، حوّل الفريق انتباهه إلى الجين USP24 لفهم كيف له أن يساهم في ورم الخلايا البدائية العصبية.

يقول الدكتور غالاردي: "لا يُعرف سوى القليل عن كيفية عمل الجين USP24. لقد لاحظنا انخفاض مستويات الجين USP24 لدى الأطفال المصابين بورم الخلايا البدائية العصبية، والذين كانت أورامهم شديدة العنف، مما أدى إلى تقدّم المرض مبكرًا أو تكراره". ويقول إن المستويات المنخفضة من الجين USP24 تحدث بشكل شائع مع مؤشرات أخرى للمرض العنيف، ومنها تضخم جين السرطان MYCN وفقدان جزء كبير من الكروموسوم 1.

ووجد الفريق أيضًا أن الجين USP24 ليس مجرد مؤشرٍ على مرض عنيف ما. وباستخدام الفئران المعدلة وراثيًا التي تفتقر إلى جين USP24، وجدوا أن الجين USP24 يلعب دورًا مهمًا في حماية الخلايا من الأخطاء في توزيع الكروموسومات التي تحدث خلال انقسام الخلية.

يقول الدكتور غالاردي: "عندما قارنا الخلايا مع الجين USP24 الطبيعي أو المحذوف، وفحصنا مستويات البروتينات في الخلايا المنقسمة، وجدنا أن الفئران التي تفتقر حتى إلى واحدة من أصل نسختين من الجين USP24 كانت أكثر عرضة لظهور الأورام. لقد ساعدنا هذا في الوصول إلى استنتاجنا بأن الجين USP24 قد يلعب دورًا في ضمان الانقسام الدقيق للخلايا، وأن فقدان الجين USP24 في الفئران يؤدي إلى تكوين الورم وربما يساهم أيضًا في ظهور أورام الخلايا البدائية العصبية العنيفة عند الأطفال". 

###

نبذة عن مايو كلينك

مايو كلينك هي مؤسسة غير ربحية ملتزمة بإجراء أبحاث ابتكارية في الممارسات السريرية والتعليم والأبحاث، وكذلك منح التعاطف على أيدي مجموعة من الخبراء لكل شخص يحتاج إلى الشفاء والرد على استفساراته. تفضَّل بزيارة شبكة مايو كلينك الإخبارية لمعرفة أخبار مايو كلينك الأخرى.

مسؤول التواصل الإعلامي:

جو دانجور، مكتب العلاقات العامة بمايو كلينك، الهاتف: 507-284-5005، البريد الإلكتروني:newsbureau@mayo.edu